ثورة اون لاين – ميساء الجردي :
احتفلت كلية الهندسة المدنية في جامعة دمشق اليوم بالتعاون مع فرع جامعة دمشق للاتحاد الوطني لطلبة سورية بتخريج 420 طالبا وطالبة دفعة عام 2016- 2017 للدورات الامتحانية الثلاثة والتي هي الفصل الأول والفصل الثاني والدورة الامتحانية الإضافية تحت عنوان ( سوى نرجع نبنيها).
وفي كلمة له خلال الحفل الذي أقيم على مدرج الباسل بمقر الكلية أوضح الدكتور شكري بابا عميد كلية الهندسة بدمشق أن الاحتفال بتخرج الطلبة والاهتمام بهذا اليوم تقليدا متبعا في كل الجامعات العريقة، وجامعة دمشق لا تقل عراقة وأهمية عن تلك الجامعات. وكلية الهندسة المدنية واحدة من الكليات العلمية المرموقة التي أثبت خريجوها جدارة متميزة ومهارة عالية سواء في سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي. مشيرا إلى المسؤولية الكبيرة التي تقع على عات هؤلاء الخريجين في المرحلة القادمة في بناء الوطن وكل ما هدمه الإرهاب.
كما نوه البابا أن الطلبة اليوم يقطفون ثمار سنوات العلم والاجتهاد على مقاعد الدراسة وأنه وبحسب قانون تنظيم الجامعات يحق للطلاب الأوائل الثلاثة التقدم بطلبات ليتم تعيينهم في الكلية بصفة معيدين.
وفي كلمة الخريج الأول تم توجيه الشكر للأساتذة على جهودهم المبذولة والمتواصلة وتذليل الصعوبات للوصول إلى التفوق والنجاح وأكد الطلبة الخريجون أنهم سيكونون جند الوطن الأوفياء في تحقيق النصر إلى جانب حماة الديار من خلال العلم والمعرفة للارتقاء بالوطن إلى أعلى المستويات. وأعرب عدد من الخريجين عن فرحتهم بالتكريم وإصرارهما على مواصلة العلم لإعادة إعمار سورية الحديثة والمتجددة ودحر الإرهاب.
تضمن الحفل عدد من الفقرات الفنية والاحتفالية ثم تم توزيع الشهادات على الطلبة على منصة المدرج في أجواء من السعادة والفرح.


 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث