ثورة أون لاين:

أكد مستشار قائد الثورة الإسلامية في إيران للصناعات العسكرية العميد حسين دهقان انه لا بد من القضاء على الارهابيين في إدلب لأنهم يشكلون خطرا ليس فقط على سورية وانما على أمن المنطقة.

وقال دهقان في مقابلة مع قناة روسيا اليوم ردا على سؤال حول معركة إدلب المنتظرة إنه “لا ينبغي ترك الإرهابيين ينتقلون نحو أماكن أخرى بل يجب القضاء عليهم في إدلب لأنهم أينما حلوا سيعرضون الأمن للخطر”.

وجدد دهقان التأكيد على أن الوجود العسكري الأمريكي في سورية غير شرعي ومخالف للقانون الدولي لأنه لم يأت بدعوة من الحكومة السورية مشددا على استمرار الدعم الايراني لسورية على مختلف الصعد.

من جهة أخرى أكد دهقان أن قدرات بلاده الصاروخية ليست للتفاوض لأنها قضية “وجود واستقلال” موضحا ان إيران قادرة على تطوير ما تمتلكه من صواريخ خلال فترة زمنية “وجيزة جدا”.

وأشار دهقان إلى أن هناك “فتنة كبيرة تقودها أمريكا وإسرائيل والنظام السعودي في المنطقة” بهدف زعزعة الأمن والاستقرار فيها.

Share