ثورة أون لاين:

نفت وزارة الدفاع الروسية صحة التقارير الإعلامية التي تحدثت عن مقتل عسكريين روسيين في درعا أو في أي مناطق أخرى من سورية في الآونة الأخيرة.

وقالت الوزارة في بيان لها صدر اليوم أورده موقع روسيا اليوم:”لم تكن هناك أي خسائر بالأرواح في صفوف العسكريين الروسيين في محافظة درعا ولا في أراضي الجمهورية العربية السورية عموما”.

وأكد البيان الوزاري أن كل العسكريين الروسيين في سورية “سالمون وبصحة جيدة ويواصلون أداء واجبتهم وفقا للخطة المقررة”.

وبهذا التوضيح نفت الدفاع الروسية صحة المعلومات التي أوردتها بعض وسائل الإعلام في وقت سابق وزعمت مقتل 35 عسكريا روسياً وسورياً جراء هجوم إرهابي انتحاري في جنوب سورية.

وشددت الوزارة على أن تلك الأنباء الكاذبة حول سقوط العسكريين الروسيين في سورية تلفقها عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي بشكل متعمد.

Share