ثورة أون لاين: وسط حضور جماهيري كبير اختتمت أمس منافسات الجولة الخامسة من بطولة مكاني الأولى للبولينغ في نادي الفيحاء بدمشق.

وأحرز المركز الأول محمد موفق الحبوش تلاه فادي بله ومهند الرملي وأمير مارديني.

وفي تصريح لمندوب سانا الرياضي قال اللاعب الحبوش وهو أيضا مدرب منتخب سورية لذوي الاحتياجات الخاصة إن “منافسات البطولة كانت عالية المستوى ومفيدة للاعبين وتميزت عن غيرها انها تضم لاعبين من ذوي الاحتياجات الخاصة لتساعد في دمجهم مع اللاعبين الأسوياء مثل اللاعب مهند الرفاعي الحاصل على ذهبية الأولمبياد الخاص 2010 في دمشق وذهبية الاولمبياد الخاص في سلطنة عمان 2012 وذهبية 2014 في دير عطية بريف دمشق”.

من جهته أوضح بطل الجمهورية وممثل سورية في البطولات الخارجية أمير مارديني إن بطولة مكاني للبولينغ تتألف من تسع جولات ويشارك في الجولة الختامية أصحاب المراكز الثلاثة الأولى من كل جولة وصاحب أعلى رقم “سكور” وعلى ضوء نتائج الجولة الأخيرة يتحدد صاحب لقب البطولة مشيرا إلى أن الغاية من إقامة هذه البطولة استقطاب شريحة الشباب لممارسة هذه اللعبة رياضيا وليس ترفيهيا إضافة إلى رعاية المميزين منهم وتأهيلهم وصقلهم ليرفدوا فرقنا الرسمية.

وأكد اللاعب والمدرب في نادي الوحدة فادي كابس أن بطولة مكاني أتاحت لكل محبي هذه اللعبة الاحتكاك في أجواء يغلب عليها طابع المنافسة ولا سيما أن البطولة لن تحسم نتيجتها إلا في المرحلة الأخيرة مطالبا اتحاد اللعبة الاهتمام أكثر واقامة بطولة محلية للوصول إلى نخبة من اللاعبين الذين يتوقون للمشاركة في البطولات الدولية لرفع علم الوطن عاليا في تلك المحافل.

يشار إلى أن رياضة البولينغ تلعب فرديا أو جماعيا حيث يقذف اللاعبون بكرة كبيرة مصنوعة من البلاستيك يقدر وزنها بسبعة كيلوغرامات لإصابة أكبر عدد ممكن من القطع الموضوعة في نهاية مضمار طويل يبلغ طوله 18 متراً وعرضه 04ر1 وتحتسب نقطة لكل قطعة تسقطها الكرة ويكون طول كل قطعة نحو 38 سم وتصنع من الخشب أو البلاستيك.

سانا

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث