ثورة أون لاين- بلسينا خديجة:
لأنكم الأكرم والأنبل وأكثر من عرف معنى االتضحية ,عطرتم تراب الوطن  بدمائكم المقدسة ورفعتم جبيننا عاليا بأن نصرنا على ايديكم ...وليعيش السوريون ويعود الامن والأمان الى ربوع الوطن قدم رجال الجيش العربي السوري أرواحهم لإنقاذ أبناء شعبهم من نساء وأطفال وشيوخ.من الذين جاؤوا من اصقاع الأرض ليعربدوا ويذبحوا ويقتلوا. ويمثلوا في جثامين ضحاياهم .......حتى الحجر والشجر لم يسلم من اجرامهم. ...أي ثقافة جئتم بها ؟؟؟ وعن أي معركة تتحدثون؟؟؟؟

أبطالنا البواسل وعدوا وصدقوا ’ دافعواواستبسلوا في دفاعهم !!! وارتقوا شهداء الحق الى الفردوس .

مثلك ياسيدي الشهيد الكثير من الشهداء الذين سكنوا قلب الأرض ولب السماء ... 

ولأن الوطن يحتاج لمن يحرس أحلام أبنائه يبقى الشهيد البطل له كلام لم يقله...تردده الأمهات والأبناء والرفاق ... تظهر فيه أحلامه المليئة بالحب والعطاء ...يحلم بقرية أجمل. ومدينة أرحب ومستقبل أفضل ... ولأنه الاكرم والأنبل لم يبخل بروحه فبذل دمه دفاعا عن وطنه.

بطلنا اليوم الشهيد البطل اللواء الركن عصام أحمد موسى بطل إدارة المركبات في حرستا. عرف عنه الطيبة والمسامحة والأخلاق العالية ... ويستذكره ولده عمران عصام موسى قائلا:لم ولن أنسى حنيتك وقلبك الكبير وكرمك ياأبى، لن أنسى تصميمك على مواصلة القتال وقناعتك بأن النصر آت،وبأن على هذه الأرض ما يستحق الحياة!!!! وأعدك بأنني على دربك سائر ,وسأكمل  رسالتك في تحقيق الأمن والأمان لربوع وطننا الغالي ...والشهيد البطل خاض معارك عدة وقاتل ببسالة وكان لقبه ((أسد إدارة المركبات))  ارتقى شهيدا الى العلا بتاريخ15-نوفمبر 2015 الشهيد من دير حنا –القرداحة، متزوج ولدية ثلاثة شباب.
سلاماَعلى الذين ضمهم تراب ارضنا الغالية!! !!ولا شك ان روحك اليوم ترقد بسلام،بعد تحرير إدارة المركبات وتحرير كامل وطننا بفضل تضحياتكم .....

 

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث