ثورة أون لاين:

تراجعت شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشكل كبير بحسب ما أظهرت احدث استطلاعات الرأي في فرنسا التي نشرت نتائجها اليوم.

وذكرت فرانس برس أن استطلاع الرأي الذي أجراه معهد اودوكسا الفرنسي أظهر أن سبعة من كل عشرة فرنسيين بات لديهم حكم سلبي على ماكرون الذي حطم الرقم القياسي لجهة عدم الشعبية حيث وصلت نسبة الراضين عن سياساته الى 29 بالمئة فقط.

وبين الاستطلاع أن شعبية ماكرون تراجعت في الصيف الحالي 12 بالمئة.

وكانت شعبية ماكرون تراجعت في مختلف فئات الرأي العام إثر استقالة وزيرين يحظيان بشعبية هما نيكولا اولو ولورا فليسل بحسب استطلاع انجزته مجلة الاكسبرس واذاعة فرنسا الدولية.

وتشهد شعبية ماكرون منذ انتخابه رئيسا لفرنسا في السابع من أيار العام الماضي تراجعات مضطردة حيث يسير على خطى سلفه فرانسوا هولاند الذي سجل أدنى مستوى للشعبية وذلك نتيجة للفشل الذريع الذي واجهته سياساته على مختلف الصعد الداخلية والخارجية.‏

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث