آخر تحديث


General update: 30-10-2014 18:20

مراسيم وتشريعات

الافتتاحية

Editorial

بلا قيود

استفتاء

هل تعتقد أن الأطراف المتآمرة في دعم تنظيم "داعش" الإرهابي في سورية والعراق تشارك اليوم في نقله إلى مصر؟

أعلام سوريون

السابق التالي

left ads2

كتاب الأسبوع

باب مرصود

ثورة أون لاين: بعد غياب 5 سنوات من سوريا عادت إلى الأضواء من جديد لتستلم نائب قائد لواء في الجيش الحر، الإمرأة الموقوفة مسبقا في سوريا بعد إصدار حكم السجن 6 أشهر والطرد من الجيش العربي السوري لعدم حسن السيرة المسلكية العسكرية وممارسة السحر والشعوذة، إنها أميرة عرعرو.
بحسب المعلومات الخاصة بالخبر برس فإن أميرة عرعور غادرت سوريا إلى الإمارات العربية المتحدة بعد خروجها من السجن في سوريا في مطلع شهر آذار من العام 2008 ، وبعد عام من وجودها هناك استطاعت إنشاء شركة لتصنيع الملابس والعبائات السورية، وعادت لممارسة الشعوذة والسحر ولكن فقط على صعيد رجال أعمال وشيوخ وأصحاب نفوذ وأموال، استطاعت أميرة من خلال مشغلها في الإمارات وممارسة الشعوذة إلى التعرف على الكثير من الشخصيات، ومن بين هؤلاء رئيس قسم الحماية الشخصية للشيخة موزة في العام 2011 غادرت أميرة عرعور الإمارات إلى قطر للقاء احد الشخصيات بدعوة خاصة من مسؤول حماية الشيخة موزة لتقدم صورة كاملة عن حياتها العسكرية داخل صفوف الجيش العربي السوري، وبعد 4 أيام كان لقاء أميرة عرعور بالشيخة موزة بحضور ضابط أميركي وبعد تقديمها المعلومات الكافية عملت في احدى القواعد الأميركية هناك لمدة 7 أشهر، بعد أن جمعتها علاقة حميمة بضابط أميركي يدعى “جون” تم استدعاء أميرة عرعور إلى مركز قيادة القاعدة ليطلب منها التوجه إلى تركيا وتحديدا إلى هتاي لمواكبة مكتب رياض الأسعد في منتصف العام 2012 ومن ثم دخولها إلى الأراضي السورية في شهر 11 من عام 2012 لتشكيل الدرع النسائي، وهي صاحبة فكرة الراحة الجنسية للمقاتل وأنها تعطيه التحسين في الأداء العسكري، والمد اللوجستي والتدريب على رصد الأهداف وتدوينها الكترونيا.
في المسلكيات العسكرية والأهداف تمتلك أميرة عرعور ميزة كبيرة تعلمتها من ضباط أميركيين في قطر، وعلى الصعيد المادي تملك ما يقارب مليون ونصف دولار دون الدعم المادي الكامل شخصيا من الشيخة موزة، صحيا لا تشكتي من أي أمراض ما عدا عملية الإجهاض التي أجرتها في قطر بعد حملها من حبيبها الأميركي الضابط “جون”.
تعتبر اليوم في سوريا رأس الحربة لعصابات الجيش الحر في غرفة العمليات ونائب قائد اللواء وهي المرأة الأكثر سلطة في صفوف الجيش الحر بدعم شخصي من الشيخة موزة وبعض الضباط الأميركيين المعنين في الملف السوري.

متابعة : اياد الجاجة

 

الثورة أون لاين عن دام برس 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

هذا علمي

خطاب القسم

كلمة الثورة أون لاين

السابق التالي

ورد الآن

فوق الطاولة

السابق التالي

مواقع صديقة

facebook-twitter

سوريا تتحاور

مقالات مترجمة

صحتك بالدنيا

weather

curennsy