ثورة اون لاين:

ذكر مدير شركة اتصالات ديرالزور المهندس رمضان الضللي أن عدد مشتركي خطوط الهاتف في المحافظة أكثر من 38 ألف مشترك، بعد تفعيل مقاسم البوكمال - الميادين - وبعض مقاسم الريف الغربي ومحطة الجابر بريف الرقة الشرقي بسعة 2000 خط لكل مقسم، ومقسم هرابش بسعة 3200 خط.

في حين بلغ عدد بوابات الانترنت التي عادت إلى الخدمة نحو 7000 بوابة، كما تم فتح كوات هاتفية في مقسم المدينة الثاني لتسديد أجور تركيب خطوط المشتركين الجديدة والفواتير المترتبة عليهم لتحصيل الديون الهاتفية.‏

وبين المهندس الضللي بأن الشركة قامت بتخديم مؤسسات وزارة الداخلية في دير الزور والبوكمال بخطوط خاصة لتسهيل حصول المواطنين على بعض الخدمات منها (دارة نقل بيانات - لا حكم عليه - السجل المدني - الهجرة والجوازات - المرور)، كما أنجزت الشركة العديد من الأعمال على مستوى المحافظة منذ بداية العام الحالي حتى تاريخه كتفعيل محطة البشري عند نقطة عبور حمص - حماة، ومحطة كباجب نقطة عبور حمص - دمشق، وتأهيل شبكة حيي الموظفين والجبيلة بمدينة ديرالزور، وصيانة محور طريق الشام، كما تم صيانة وتأهيل الكبل الضوئي على محور دير الزور - الحدود السورية العراقية ، وتركيب وتشغيل محطات CDMA في مقسم ديرالزور الثاني ومنطقة رأس التبني وقرية معدان على طريق عام ديرالزور - الرقة لتخديم القطاعات المدنية والعسكرية في ريف محافظة الرقة الشرقي، إضافة لتشغيل خطوط أرضية لاسلكية في مدينتي البوكمال والميادين وتشغيل مركز هجرة البوكمال الحدودي وربطه مع دمشق.‏

وكان فرع اتصالات دير الزور نقل بعد تحرير المحافظة العديد من التجهيزات الموجودة في ريف المحافظة ومجموعات التوليد إلى مناطق أمنة حفاظا عليها من السرقة والتخريب والاستفادة منها في اعادة تفعيل خدمة الاتصالات في المحافظة وتوفير أكثر من مليار ليرة.‏

Share