ثورة أون لاين :

أكد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس أن سورية تمضي بخطى واثقة إلى النصر الكامل على الإرهاب وعودة الأمان إلى كل الجغرافيا السورية معربا عن تقدير الحكومة لموقف الشعب الموريتاني الداعم لسورية في ظل ما تتعرض له من حرب إرهابية.

وأوضح رئيس مجلس الوزراء خلال لقائه اليوم وفد الحزب الوحدوي الديمقراطي الاشتراكي الموريتاني برئاسة الأمين العام للحزب محفوظ ولد عزيز أن سورية وضعت قواعد صلبة لإعادة تنشيط الحياة الاقتصادية بكل مكوناتها “الزراعية والصناعية والتجارية” وتحديث التشريعات والقوانين والبنية الاستثمارية وتطوير السياسة المصرفية والمالية استعدادا لمرحلة البناء وإعادة الإعمار وتتطلع إلى تطوير علاقاتها الاقتصادية مع مختلف الدول التي وقفت إلى جانب الشعب السوري خلال سنوات الحرب الظالمة.

من جانبه أعرب ولد عزيز عن تضامن الشعب الموريتاني مع سورية في ظل الحرب الإرهابية والحصار والإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة عليه مؤكدا ضرورة زيادة التنسيق بين مختلف الفعاليات من البلدين ووضع اطر لتفعيل التعاون بينهما بما فيه خير ومصلحة البلدين والشعبين الشقيقين.

حضر اللقاء الأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء الدكتور قيس خضر.

 

Share