ثورة أون لاين:
أشار مدير الشركة العامة لتوزيع الكهرباء بدرعا إلى أن قيمة أضرار قطاع الكهرباء بريفي درعا الشرقي والشمالي نتيجة الأعمال الإرهابية بلغت نحو 3 مليارات ليرة,

وأشار مدير الشركة المهندس غسان الزامل لسانا إلى أن الأضرار تركزت في قرى وبلدات الغارية الشرقية والغارية الغربية والمسيفرة والجيزة وغصم والنعيمة وابطع وداعل والكرك الشرقي وعلما والصورة والحراك والتي كانت المجموعات الإرهابية تنتشر فيها قبل أن يعيد الجيش العربي السوري الأمن والاستقرار إليها.‏

ولفت الزامل إلى أن الأضرار تشمل الشبكات ومراكز التحويل ومحطتي تحويل الباسل والحراك، مبيناً أن أضرار مركز نصيب الحدودي وحده بلغت 373 مليون ليرة سورية حيث سيتم تأهيله من موازنة وزارة المالية كونه يتبع بالعائدية إليها، موضحاً أن الشركة بدأت اليوم بأعمال إصلاح محطة تحويل الباسل في بلدة المسيفرة فيما تمكنت الورشات من إعادة التيار الكهربائي جزئياً لكل من مدن وبلدات بصرى الشام وغصم ومعربة والمتاعية وداعل وطفس، مشيراً إلى أنّ الخطة الإسعافية تحتاج إلى 738 مليون ليرة.‏

وتعرض قطاع الكهرباء في درعا لأضرار كبيرة من خلال الاعتداءات الإرهابية التي طالت مقر الشركة الأساسي ومحطات التحويل في مختلف مناطق المحافظة حيث بلغت سابقاً 7 مليارات ونصف المليار ليرة.‏

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث