ثورة أون لاين:

عبّر مزارعو محصول القطن بمحافظة الحسكة عن تخوفهم من انتشار دودة اللوز الشوكية في حقولهم داعين الجهات المعنية إلى المساهمة الفعلية في عمليات المكافحة.

ويعزو بعض مزارعي القطن انتشار هذه الدودة إلى انخفاض درجات الحرارة بداية الشهر الماضي ما ساعدها على التكاثر والانتقال بين الحقول مشيرين إلى أن الحشرة حالياً تتغذى على أزهار القطن لتنتقل خلال الفترة القادمة وتتغذى على جوز القطن ما يؤدي إلى انخفاض كبير في الإنتاجية.‏

ودعا المزارعون مديرية الزراعة للإسراع في توفير مواد المكافحة وتوزيعها على المنتجين كون عمليات المكافحة مكلفة مالياً ويجب أن تتكرر 3 مرات في موسم الزراعة بهدف القضاء على الحشرة وبيوضها مشيرين إلى أن البعض منهم قام بتأمين أدوية مكافحة هذه الحشرة من الصيدليات الزراعية الخاصة في ظل عدم توافر مواد المكافحة في مديرية الزراعة.‏

من جانبه أكد رئيس دائرة الوقاية في مديرية الزراعة المهندس طلال حيجي أن الدائرة تقوم بمراقبة الحقول المزروعة بالقطن وتوجيه الفلاحين فنياً لمكافحة الحشرات التي تنتشر فيها مبيناً أن هناك إصابة بدودة اللوز الشوكية في معظم الحقول ولكن تبقى دون العتبة الاقتصادية حتى تاريخه.‏

وتجاوزت المساحة المزروعة بالقطن للموسم الحالي في محافظة الحسكة 5 آلاف هكتار وهي مساحة تزيد بثلاثة أضعاف المساحة المزروعة بالمحصول خلال الموسم الماضي.‏

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث