ثورة أون لاين:

تشكل مخالفات البناء في مدينة حماة ظاهرة واضحة تشوه المنظر الحضاري والعمراني وعبء على الخدمات التي يقدمها مجلس مدينة حماة، حيث يقوم المجلس بعمليات الهدم لإزالة المخالفات إلا أنّ عمليات الهدم تتم بشكل عشوائي حسب شكوى عدد من المواطنين الذين هدمت مخالفاتهم مع تجاهل مخالفات مجاورة لعقاراتهم لها كما يحصل في ضاحية أبي الفداء حسب الشكوى.

في متابعتنا لموضوع الشكوى أوضح المهندس رضوان حسين علواني رئيس مجلس مدينة حماة (للثورة) أن المدينة تضم /43 /حياً بينما لايوجد إلا / 14/ مراقباً، بالإضافة إلى معاناة من نقص كبير بعمال الهدم والآليات ولايوجد إلا ورشتين للهدم ..وأضاف تم التعاقد مع ورشة خاصة وإن الأولوية لإزالة المخالفات الجديدة، مبيناً وجود عدد كبيرمن المخالفات حدثت خلال السنوات الماضية للأزمة.‏

وأن مجلس المدينة يقوم بمتابعة وقمع المخالفات حيث قام منذ بداية العام الحالي ولتاريخه بتنظيم/ 154 /ضبط مخالفة وتم إزالة أكثرمن 80% منها بالهدم وتتخذ الإجراءات القانونية والإدارية لإزالة المخالفات الأخرى، كما أن معظم المخالفات هي تجاوز بعدد الطوابق المخالفة لنظام ضابطة البناء.‏

وأكد أن الأولوية بإزالة المخالفات التي تقع على الاملاك العامة، وكذلك للمخالفات التي تشكل خطراًعلى حياة السكان، وذلك ضمن الإمكانيات المتاحة والنقص الكبير في عدد المراقبين والآليات وورش الهدم.‏

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث