ثورة أون لاين:

درعا - عبدالله صبح

دعا برلمان أطفال مدينة درعا خلال جلسته في صالة اتحاد العمال بحضور أمين فرع الحزب العربي الاشتراكي بدرعا حسين صالح الرفاعي إلى تزويد مدارس التعليم الاساسي بمستلزمات العملية التعليمية من وسائل ايضاح وكادر ملم بالمنهاج الجديد وتحسين واقع المياه في المحافظة والكهرباء موازاة مع اقتراب امتحانات الفصل الدراسي الثاني.
كما تركزت مطالبهم للعمل على وضع رسوم لأغلفة الكتب تتناسب مع الفئة العمرية وذات تعابير إيجابية ومستقاة من أعمال فنانين وطنيين ، عكس ما لاحظناه في غلاف كتاب التربية الإسلامية للصف الرابع العائدة إلى فنان إيطالي .

وخلال الجلسة قدم أطفال البرلمان التحية لأبطال الجيش العربي السوري الذين يتصدون للإرهاب الذي تمارسه التنظيمات المسلحة بحق المدنيين من خلال الاستهداف المتكرر للمنشآت المدنية وتجمعات المواطنين خاصة المدارس في مدينة درعا بالقذائف مباركين اطفال دير الزور بعودتهم إلى مدارسهم بعد تحريرها وعودة الأمان لها.
ردت أميمة إبراهيم عضو قيادة منظمة الطلائع رئيس مكتب الثقافة على مداخلات أعضاء البرلمان بما يخص المناهج الجديدة بأن العمل جاري على تأهيل الكادر ألملم بكل جديد من خلال إتباع دورات مركزية وفرعية تعنى بالمناهج الجديدة مما ينعكس إيجابا على سير العملية التربوية ونجاحها .
ولفت يوسف العساودة أمين فرع الطلائع بدرعا إلى إن المنظمة ستعمل على عودة أجواء الفرح لتعويض المعسكرات الطلائعية عبر تنفيذ انشطة مدرسية ترفيهية بالمدارس من اجل ترميم النقص الذي يعيشه اطفالنا منذ بداية الحرب الظالمة .
فيما أشار رئيس مكتب التربية في فرع درعا لحزب البعث العربي الإشتراكي غسان زرزور الى أهمية برلمان الاطفال كونه يشكل نافذة تفتح أفق الحوار بينهم وبين المسؤولين للاطلاع على معاناتهم وهواجسهم التي تؤرق أحلامهم من أجل أن يعود الوطن أجمل وأكثر استقرارا.
يضم البرلمان 250 طفلا وطفلة جرى انتخابهم من مدارس مدينة درعا عبر الوحدات الطليعية
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث