ثورة أون لاين :

تفقد محافظ حمص طلال البرازي اليوم سير أعمال الصيانة وترحيل الأنقاض في عدد من شوارع حي الوعر وذلك في إطار الاستعدادات لإعادة جميع مؤسسات الدولة إليه فور خروج آخر دفعات المسلحين من الحي.

واطلع المحافظ خلال جولته في معبر دوار المهندسين وشارع الرئيس وطريق الغابة وعدد من الشوارع الفرعية في حي الوعر على الأعمال التي تقوم بها الورشات لترحيل الانقاض وتأهيل الشوارع تمهيدا لعودة مؤسسات الدولة إلى الحي بعد إعلانه خاليا من السلاح والمسلحين خلال الأيام القليلة القادمة بموجب اتفاق المصالحة.

وفي تصريح صحفي خلال الجولة أشار المحافظ إلى أنه “استكمالا لبنود اتفاق حي الوعر الذي من المقرر تنفيذ آخر مراحله يوم السبت القادم تم البدء بشكل مبكر ومنذ عدة ايام بالتحضير لعملية دخول وخروج الآليات والأشخاص من وإلى حي الوعر حيث بدأت الورشات بتأهيل الطرقات المؤدية للحي عبر الشوارع الرئيسة ومنها دوار المهندسين وشوارع الرئيس وخالد بن الوليد والشؤون الفنية”.

وبين المحافظ أنه يتم حاليا “تقييم حجم الأضرار من قبل المؤسسات المعنية وسيتم تحديدها بشكل دقيق ووضع خطة لإعادة تأهيل الأماكن المتضررة” لافتا إلى أن “قوى الأمن الداخلي ومؤسسات الدولة ستدخل يوم الأحد القادم إلى الحي للبدء بتقديم خدماتها بشكل مباشر للمواطنين”.

وأوضح البرازي أن”بعض الطرقات أصبحت جاهزة نتيجة الأعمال التي بدأت منذ أربعة أيام بمشاركة فعالة وجهود كبيرة من مختلف شركات القطاع العام والخدمات الفنية ومجلس مدينة حمص وحاليا يتم التحضير لإعلان حي الوعر خاليا من السلاح والمسلحين”.

وخرج أمس أكثر من 2600 من مسلحي حي الوعر وبعض أفراد عائلاتهم في اطار تنفيذ اتفاق المصالحة في الحي تمهيدا لإعلان مدينة حمص خالية بالكامل من جميع المظاهر المسلحة.

شارك في الجولة قائد شرطة المحافظة اللواء خالد هلال ومديرو الشركات والمؤسسات الخدمية بالمحافظة.

سانا

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث