ثورة أون لاين:

دعت روسيا منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى عدم السماح بحدوث استفزاز باستخدام السلاح الكيميائي في محافظة إدلب.

وقال مندوب روسيا الدائم لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ألكسندر شولغين في حديث اليوم لقناة “روبتلي” يجب أن تقول منظمة حظر الأسلحة الكيميائية كلمتها لمنع حدوث هذا الاستفزاز.

وكشفت وزارة الدفاع الروسية أمس عن معلومات موثوقة تؤكد بدء المجموعات الإرهابية بتصوير مشاهد لهجوم كيميائي مفبرك في مدينة جسر الشغور بريف إدلب لاتهام الجيش السورى بارتكابه.

وأضاف شولغين وافقت مجموعة من الوفود على وجهة النظر هذه وأشرنا إلى أنه من الضروري عمل كل ما بوسعنا لمنع حدوث الاستفزاز.

وكانت سورية وجهت قبل أيام رسالة رسمية إلى أعضاء مجلس الأمن تتضمن معلومات دقيقة وعالية المصداقية حول تحضيرات المجموعات الإرهابية في إدلب وريفي اللاذقية وحلب لاستخدام المواد الكيميائية السامة ضد المدنيين وعلى نطاق واسع بهدف عرقلة العملية العسكرية ضد الإرهاب في تلك المناطق.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث