ثورة أون لاين:

ارتفع عدد ضحايا الأمطار الغزيرة التي هطلت في الأيام الأخيرة على غرب اليابان بكميات غير مسبوقة منذ ثلاثين عاما إلى 141 قتيلا.

ونقلت وكالة فرانس برس عن المتحدث باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدي سوغا قوله: “إن هذه الحصيلة المؤقتة للقتلى يضاف اليها عشرة مفقودين على الأقل علما بأن وسائل الإعلام تتحدث عن أعداد أكبر بكثير من الضحايا “.

وبحسب المتحدث فإن 75 ألف شخص يشاركون في عمليات البحث عن ناجين محتملين وفي أعمال التنظيف وإزالة الركام في المناطق المنكوبة تحت شمس حارقة ودرجات حرارة تبلغ 35 درجة مئوية في الظل ويتوقع أن تستمر على هذا الحال لمدة أسبوع على الأقل.

وأدت الأمطار التي هطلت بغزارة غير مسبوقة بين الجمعة والأحد الماضيين إلى فيضانات ضخمة وسيول واضرار مادية جسيمة كما تسببت باحتجاز العديد من السكان في منازلهم بعد ان رفضوا إخلاءها على الرغم من أن السلطات كانت قد نصحتهم بذلك بموجب أوامر غير ملزمة أصدرتها قبيل الكارثة.

وفي العديد من المدن والبلدات حصلت انزلاقات تربة هائلة جرفت معها منازل لم يبق منها سوى أكوام من الأخشاب كما غمرت المياه أحياء بكاملها ومنازل وانهارت طرقات وحصلت انزلاقات تربة.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث