ثورة أون لاين:

عم إضراب شامل وعام كل الأراضي الفلسطينية اليوم تنديدا واستنكارا لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الجائر والمشؤوم حول الاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الصهيوني.

وذكرت وكالة وفا الفلسطينية أن الاضراب الشامل شمل كل مناحي الحياة التجارية والتعليمية والمؤسسات الخاصة والعامة في مدن ومناطق الضفة الغربية باستثناء القطاع الصحي.

كما أعلنت كنيسة المهد للروم الارثوذكس في مدينة بيت لحم يوم حداد عام ونددت بالقرار الأميركي بحق المدينة المقدسة واعتبرته جائرا وسيتم قرع أجراس الكنيسة ظهر اليوم فيما احتشد مساء أمس مئات الأشخاص الغاضبين في ساحة المهد وتم إطفاء شجرة الميلاد احتجاجا على قرار ترامب.

كما دعت فصائل وقوى العمل الوطني الفلسطيني إلى الإضراب وإطلاق انتفاضة شعبية ردا على القرار الأميركي وقال أمين سر حركة فتح في طوباس محمود صوافطة إن الفصائل دعت أهالي المدينة إلى الاحتشاد والانطلاق في مسيرة غاضبة.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن مساء أمس اعترافه بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي الغاصب في خطوة تمثل استخفافا بالقانون الدولي والقرارات الدولية وعقب الإعلان الأميركي خرج آلاف الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة في مسيرات تنديدا بقرار ترامب وتوافد الفلسطينيون فور انتهاء كلمة ترامب إلى ساحة المهد في بيت لحم رافعين الأعلام الفلسطينية ومنددين بسياسة أميركا المنحازة لكيان الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد المشاركون في المسيرات ان فلسطين أحوج من أي وقت إلى إعادة اللحمة والوحدة بين الشعب الواحد لمواجهة كل المخططات الرامية لتصفية القضية الفلسطينية.

إلى ذلك شددت سلطات الاحتلال اليوم إجراءاتها وتدابيرها العسكرية في مدينة القدس المحتلة وكثفت انتشار قواتها ووحداتها المختلفة وسط المدينة ومحيط بلدتها القديمة وفي الشوارع والطرقات ومداخل الأحياء والبلدات المقدسية.

كما عززت قوات الاحتلال من تواجدها على بوابات المسجد الأقصى الرئيسية وشرعت منذ ساعات صباح اليوم باحتجاز بطاقات الشبان على البوابات خلال دخولهم الأقصى المبارك.

وتخشى سلطات الاحتلال من ردات فعل المواطنين المقدسيين وتفجير احتقانهم وغضبهم على قرار الرئيس الأميركي وسط إضراب شامل في القدس دعت له القوى الوطنية في المدينة يشمل النواحي التجارية والتعليم في الوقت الذي أعلن فيه نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن تنظيم عدة فعاليات احتجاجية في المدينة أبرزها تنظيم وقفة احتجاجية على مدرجات باب العامود أحد أشهر أبواب القدس القديمة.

وكانت القوى الوطنية الفلسطينية دعت إلى إطلاق انتفاضة شعبية ردا على إعلان الرئيس الأميركي.

في غضون ذلك شنت قوات الاحتلال فجر اليوم حملة اعتقالات واسعة في قرية قصرة جنوب مدينة نابلس في الضفة الغربية طالت 20 فلسطينيا.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث