ثورة أون لاين :

استشهد صباح اليوم طفل فلسطيني من بلدة القرارة شمال خان يونس جنوب قطاع غزة متأثرا بجروح أصيب بها خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع عام 2014.

وذكرت مصادر فلسطينية لوكالة وفا أن الطفل محمد صالح ابو هداف البالغ من العمر اربعة اعوام أصيب خلال العدوان الاسرائيلي على القطاع بجروح بالغة وظل يعاني من أوضاع صحية سيئة إلى أن استشهد اليوم متأثرا بجراحه.

وكانت قوات الاحتلال الاسرائيلي شنت في تموز 2014 عدوانا على قطاع غزة استمر لمدة 51 يوما وأسفر عن استشهاد أكثر من 2100 فلسطيني واصابة اكثر من 11 ألفا بجروح إضافة إلى تدمير آلاف المنازل وتهجير سكانه.

إلى ذلك اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي ثمانية فلسطينيين خلال حملات دهم في مناطق عدة بالضفة الغربية.
وأوضح مصدر فلسطيني ان قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم فتى وشابا من قرية نحالين غرب بيت لحم وشابين من طوباس والأغوار الشمالية واربعة من أبناء القدس المحتلة وبلدات حلحول ويطا وبيت أمر بالخليل بعد حملة مداهمات للمنازل.

كما اقتحم مئات المستوطنين الاسرائيليين “مقام يوسف” شرق مدينة نابلس تحت حماية مشددة من قوات الاحتلال.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت أمس عشرة فلسطينيين بينهم اطفال خلال حملة مداهمات طالت انحاء مختلفة بالضفة الغربية.

 

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث