ثورة اون لاين :
بات الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، محبا للحياة الهادئة منذ أن ترك ضغوط العمل في البيت الأبيض في وقت سابق من هذا العام.

وقضى أوباما مع زوجته ميشيل إجازة بعيدا عن الأنظار، في بولينزيا الفرنسية، كما تمتعوا بيوم من الاسترخاء في عرض البحر، على متن اليخت الفاخر Rising Sun، قبالة جزيرة موريا.

وتُظهر الصور ارتداء أوباما لملابس عادية، في أثناء الاسترخاء على سطح اليخت.

ويُذكر أن هذا اليخت الفاخر كان يستقطب العديد من المشاهير، بما في ذلك توم هانكس وماريا كاري وجيمس باركر، بالإضافة إلى ليوناردو دي كابريو وستيفن سبيلبرغ.

والجدير بالذكر، أن منتج الأفلام ورجل الأعمال، ديفيد جيفن، كان قد اشترى اليخت عام 2010، وهو متواجد في تاهيتي منذ شهر مارس، وفقا لمنشورات موقع إنستغرام.

وتجدر الإشارة إلى قيام أوباما وزوجته برحلة في منطقة البحر الكاريبي في يناير الماضي، قبل قضاء بعض الوقت في هاواي، وإقامتهم في منتجع براندو الشهر الماضي.ومن المتوقع استغلال الرئيس الأمريكي السابق لوقت الفراغ الحالي، في العمل على كتابة مذكراته بعد توقيع صفقة بقيمة مليون دولار مع Penguin، لإصدار الكتاب.

المصدر:وكالات

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث