ثورة أون لاين– نعمان برهوم :


برعاية المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء اطلقت مجموعة دعم و تنمية الريف في الساحل السوري معرض التنمية الريفية تحت عنوان ( ريفنا بركة ) الذي يعد أولى خططها الاستراتيجية اللاذقية و ذلك لتنوع مواردها اضافة الى حالة الاستقرار فيها ... حيث قامت المجموعة بزيارات ميدانية الى محافظتي اللاذقية و طرطوس شملت قرى عديدة بهدف الاطلاع على واقع الوحدات الادارية من خلال لقاءات مع رؤوساء تلك الوحدات و البلدات و المواطنين لرصد ما تملكه تلك الوحدات من مقومات استثمارية (سياحية و زراعية و صناعية ) عن كثب بغية تشخيص المشاكل التي تعاني منها للوصول الى حلول و مقترحات موضوعية تسهم في اعطاء مخرجات نهائية يمكن استثمارها من قبل المجموعة و توظيفها عبر برامج و مشاريع مولدة للدخل لتسهم في دعم الاسر الريفية ... و اكد المهندس بشر اليازجي وزير السياحة في حديث خاص ( للثورة ) انه تم زيارة العديد من المواقع التي تتمتع بمقومات عديدة و متنوعة و جرى خلال تلك الزيارات الاستماع الى اراء المعنيين و المواطنين حول تطوير بلداتهم ، اضافة الى عدد من الاجتماعات الدورية خلصت في النهاية الى اعداد تقرير تضمن نتائج تلك الزيارات مع المقترحات اللازمة لتطوير و دعم الريف و المشاريع الصغيرة و المتوسطة التي يمكن اقامتها في اللاذقية و طرطوس و التي تعتمد على ما تملكه تلك الوحدات من مخزون طبيعي و زراعي و حيواني الذي يضمن بدوره المردود الجيد للأسرة الريفية .
و اضاف السيد الوزير انه تنفيذا لمخرجات التقرير الخاص بدعم و تنمية الريف المتعلقة بالأسس الادارية للمشروع و هيكلة العمل تم تشكيل لجان خاصة بالمتابعة و التنفيذ ( وحدة تطوير الاعمال – لجنة التمويل – لجنة التواصل و المتابعة – اللجنة الاعلامية ) و انه من خلال التواصل و التنسيق المشترك مع مجالس المدن و الوحدات الادارية في كلا المحافظتين تمت موافاتنا بالمشاريع المقترحة من قبلهم و تم اختيار المشاريع التي تحقق البعد التنموي و الانتاجي و الاستثماري المرجو منها .... و لفت السيد الوزير الى انه وفقا لما تمتلكه تلك الوحدات من مقومات استثمارية يمكن توظيفها كمشاريع انتاجية تم اعداد دفاتر الشروط الخاصة بكل مشروع .

ريفنا بركة

و حول المعرض اوضح السيد الوزير ان معرض مشاريع التنمية الريفية الذي اقيم في لاميرا اللاذقية بحضور و رعاية السيد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس تضمن عرض لكافة المشاريع الانتاجية المقترحة من قبل الوحدات الادارية في اللاذقية و طرطوس ، بالإضافة الى عرض مستلزمات الانتاج من خلال الشركات التي تقوم بتصنيعها ... و لفت الى مشاركة وزارت الادارة المحلية و البيئة و السياحة و الشؤون الاجتماعية و العمل و الزراعة و الاصلاح الزراعي ووزارة الدولة لشؤون الاستثمار و هيئتي تنمية المشاريع الصغيرة و المتوسطة اضافة الى منظمات غير حكومية مثل الامانة السورية للتنمية و مؤسسة التمويل الصغير ... و ضحا بذلك الخطوات التي قامت بها مجموعة دعم و تنمية الريف و صولا الى المعرض الهام كونه يعتبر منطلقا في تنمية ريفنا المعطاء .
و بخصوص الايجابيات التي سينعكس من خلال طرح هذه المشاريع التنموية على الريف قال السيد الوزير :
الهدف الرئيسي في دراسة مقومات المشاريع هو دعم التنمية المستدامة و الارتقاء بواقع المناطق الريفية و خلق فرص العمل و الحد من الفقر و تشجيع المشاريع الصناعية الصغيرة و الحرفية و الزراعية و السياحية في تلك المناطق بهدف تحقيق التنمية الريفية من خلال رفع مستوى الدخل و تحسين مستوى المعيشة للمجتمع المحلي و خلق فرص عمل للمواطنين مع فرص استثمارية عبر المشاريع الانتاجية المقترحة مما سينعكس بشكل ايجابي على الوضع الخدمي لريفنا و يسهم في تأمين الموارد المالية للوحدات الادارية ليمكنها من القيام بتطوير و تأمين مستلزمات البنى التحتية و الخدمية اللازمة لها و ذلك من خلال عمل اللجان المنبثقة على التنمية لتحسين الواقع الثقافي و العلمي و التدريب على المهارات بالتعاون المشترك و العمل الجماعي و الاعتماد على اسس عملية مدروسة لإحداث تغيير في طرق التفكير و العمل و المعيشة في المجتمعات المحلية بما يلائم احتياجات المجتمع و قيمه الحضارية .
وعن دور وزارة السياحة في هذا المشروع الها اوضح السيد الوزير ان القرار 2265 تضمن تشكيل لجنة برئاسة وزير السياحة و عضوية ( وزارة الدولة لشؤون الاستثمار - وزارة الزراعة و الاصلاح الزراعي – وزارة الادارة المحلية و البيئة – وزارة الصناعة – وزارة الشؤون الاجتماعية و العمل – هيئة التخطيط و التعاون الدولي – هيئة التخطيط الاقليمي – مكتب المتابعات في رئاسة مجلس الوزراء – المكتب المركزي للإحصاء – الامانة السورية للتنمية ) و ان العمل يجري بإشراف مجموعة دعم و تنمية الريف من خلال تقديم الشكل و المحتوى المناسب لها ... و اقوم انطلاقا من كوني رئيس مجموعة دعم و تنمية الريف بالإشراف على عمل اللجان الاربعة ( لجنة تطوير الاعمال – اللجنة الاعلامية – لجان التواصل – لجنة التمويل ) و التي يتلخص دورها في تشكيل المنصة التي تجمع الشركاء كافة و تهيئ لمشاريع متوسطة و صغيرة و متناهية الصغر لتتكامل هذه المشاريع لتقدم اطارا عما من التنمية و توازنا فيما بينها لتكون التنمية شاملة فيما يخص هذه المشاريع للوصول الى الاهداف المرجوة .

المشاريع المطروحة في ريفنا بركة

و عن المشاريع التي طرحها في مشاريع ريفنا بركة اكد يازجي ان المعرض تضمن 82 مشروعا و متوسطا توزعت بين مشاريع زراعية و صناعية و تجارية و سياحية و خدمية ... اضافة الى مشاريع متناهية الصغر حيث تم تقسيم تلك المشاريع بين محافظتي اللاذقية و طرطوس ... حيث منها 49 مشروعا في اللاذقية 8 في منطقة اللاذقية و 15 في الحفة و 17 في جبلة و 9 في القرداحة ... و في محافظة طرطوس 33 مشروعا منها 11 في منطقة طرطوس و 8 في صافيتا و 4 في بانياس و 5 في القدموس و2 في الدريكيش و 2 في الشيخ بدر .
كورنيش جبلة

و حول الكورنيش البحري لمدينة جبلة قال السيد الوزير انه ضمن رؤية تخطيطية لكامل إقليم الساحل السوري تم إعداد دراسة أولية لتطوير كورنيش جبلة في إطار رؤية وزارتي السياحة والإدارة المحلية والبيئة في تحقيق تنمية سياحية متوازنة ونظرا للأهمية التي توليها رئاسة مجلس الوزراء لتطوير الاستثمارات بأنواعها المختلفة وخاصة الاستثمارات السياحية والخدمية تم إعداد دراسة أولية لتطوير كورنيش جبلة وذلك ضمن رؤية تخطيطية لكامل إقليم الساحل السوري بما يضمن تطوير الكورنيش من الناحيتين التنموية والخدمية . وتضمنت الدراسة تقسيم الكورنيش البحري لمدينة جبلة إلى 10 زونات مقسمة إلى مشاريع ضمن برنامج توظيفي متكامل تنوع بين مطاعم وتراسات وفنادق ومسابح ومناطق مفتوحة ومنتزهات للعموم بما يراعي الحفاظ على جمالية الكورنيش من ناحية الارتفاعات والإشغالات وحسب طبيعة الكورنيش والإطلالات البحرية المتاحة . وشملت المشاريع 10 مواقع يمتد الموقع الأول على مساحة 343م2 وبرنامجه التوظيفي مطعم وتراس والموقع الثاني بمساحة 3200 م2 مقسم إلى قسمين وبرنامجه التوظيفي تراسات تستعمل كمقاهي وكافيتريات أما الموقع الثالث فيمتد على مساحة 6671 م2 تم تقسيمه إلى 4 أجزاء برامجها التوظيفية المفتوحة مقترحة كمطاعم وتراسات ، كما قسم الموقع الرابع والذي يمتد على مساحة 7200 م2 إلى 4 أجزاء ببرنامج توظيفي كفندق مطعم وتراسات ، فيما استثمر سطح مبنى الميناء كموقع خامس ومساحته 120 م2 لإنشاء طابقين الطابق الأول مقترح استثماره كمطعم فيما اقترح استثمار الطابق الثاني كمطعم وتراس. كما تضمن البرنامج التوظيفي للموقع السادس منطقة مفتوحة ومنتزه شعبي على مساحة 916 م2 ،أما الموقع السابع فمقترح استثماره كمقهى ومطعم حيث قسم إلى قسمين ومساحته الكاملة 2800 م2 ، وطرح الموقع الثامن للاستثمار أيضا كمطعم وتراس على مساحة 2700 م2 ، وقسم الموقعين التاسع على مساحة 2588 م2 والعاشر على مساحة 4350م2 إلى 4 أقسام لكل منها برامجها التوظيفية المفتوحة مقهى وتراسات . ويمتد الكورنيش البحري لمدينة جبلة بطول واجهة بحرية 5 كم تقريبا وطول 11 كم على خط الشاطئ حيث يتمتع بطبيعة صخرية وارتفاعات متفاوتة تصل في بعض المناطق إلى ارتفاع 12 م ويتواجد على الكورنيش مجموعة من المنشآت السياحية الغير كافية لتلبية احتياجات المدينة نظرا للإقبال الكبير على للسياح على الساحل السوري يذكر أن هذه الدراسة هي دراسة تخطيطية أولية لمكونات كورنيش مدينة جبلة تمهيدا لتوظيف وتطوير المساحات الشاغرة ضمن إطار رؤية الإدارة المتكاملة للساحل السوري

 

 


  

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث