ثورة اون لاين :

 معرض دولي يقام في دمشق سنويا منذ عام 1954 م وهو من أقدم وأعرق المعارض الدولية في الشرق الأوسط، تشارك في دورات المعرض عشرات الدول من مختلف قارات العالم وآلاف الشركات السورية والعالمية.
أقيم أول معرض في دمشق في الأول من أيلول / سبتمبر عام 1954 م واستمر لمدة شهر كامل وقد أقيم على مساحة وقدرها 250 ألف متر مربع وفاق عدد زواره عن مليون زائر من مختلف الدول، شاركت في الدورة الأولى للمعرض 26 دولة عربية وأجنبية إضافة لعدد من المؤسسات والشركات الصناعية والتجارية السورية.

كان افتتاح معرض دمشق الدولي في الخمسينات حدثا دوليا اقتصاديا كبيرا حقق نجاحا فاق التوقعات، وكان النجاح على المستوى الاقتصادي والتجاري وكذلك على المستوى السياحي، أصدرت المؤسسة العامة للبريد بمناسبة انطلاق المعرض (طابع بريد تذكاري) وأصبح تقليدا مرافقا لجميع دورات المعرض.

لا يقتصر نشاط المعرض على الأجنحة الدولية للدول المشاركة، وللشركات والأجنحة الصناعية والتجارية ومراكز الأعمال والنشاطات الاقتصادية بل تقام فعاليات فنية وثقافية ترافق المعرض كل عام مثل المهرجان المسرحي الذي تشارك فيه فرق مسرحية من مختلف الدول وكذلك المهرجان والحفلات الفنية الذي شارك ويشارك فيها سنويا نخبة من المغنين - مطربات ومطربين - من سورية والدول العربية ودول العالم.

 

يقع معرض دمشق القديم في وسط مدينة دمشق الذي يمتد من ميدان أو جسر فيكتوريا ومتحف دمشق الوطني حتى ساحة الأمويين بمحاذاة نهر بردى إلى الساحات الخضراء والأجنحة الدولية التي تعبر عن دول من الشرق والغرب والأجنحة الكثيرة للصناعات ، والاستراحات والحفلات الفنية.

 

مع السنين وزيادة الازدحام داخل المدينة بشكل كبير كان لابد من مكان جديد للمعرض يوفر المساحات التي تناسب تزايد عدد الدول المشاركة والمشاركين والشركات الدولية والسورية وكذلك الزوار ، فتم بناء مدينة للمعارض الدولية ولمعرض دمشق الدولي وفق أفضل المعايير الدولية وعلى مساحة كبيرة وجهزت بأحدث نظم التكنولوجيا وتجهيزات المعارض العالمية .

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث