ثورة أون لاين-  غيداء الطويل:


انطلقت فعاليات معرض “الصحة والجمال” بنسخته الثانية والذي تنظمه شركة “ديزيرت روز” لتنظيم المعارض والمؤتمرات في مطعم الجغنون على الكورنيش الجنوبي بمدينة اللاذقية برعاية وزارة السياحة، وبمشاركة مجموعة شركات محلية متخصصة في صناعة الجمال والزينة والمستحضرات التجميلية والأزياء، وبالتعاون مع اتحادات الجمعيات الحرفية في دمشق واللاذقية وطرطوس.
حيث افتتح المعرض الرفيقان هيثم اسماعيل عضو قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب التنظيم الفرعي، ونقولا مرطيشو عضو قيادة فرع الحزب رئيس مكتب المنظمات والنقابات الفرعي، بحضور مدير السياحة المهندس رامز بربهان والمهندس فراس وردة رئيس دائرة التسويق والترويج السياحي بسياحة اللاذقية، كما تخلل افتتاح المعرض تقديم درع تكريمي لراعي المعرض المهندس بشر يازجي وزير السياحة تسلمه مدير سياحة اللاذقية، الذي أكّد أنّ الفعالية تستهدف شريحة واسعة من الحرفيين المهتمين بمجال الجمال والصحة، بالإضافة إلى كونها تروج لآخر ابتكارات الشركات الساعية لرفد السوق المحلية بكل ما يدعم هذا المجال، لافتا إلى أن المشاركين جاؤوا من مختلف المحافظات ليقدموا نتاجهم في الفعالية التي تأتي مع ختام الموسم الصيفي وتعتبر فرصة لاستمرار الترويج السياحي والتسويق لمجال اقتصادي مهم محليا، مشيراً إلى دعم الوزارة للشرائح التسويقية السورية، وكان أحدثها شريحة الصحة العامة والجمال لما يتمتع به المجتمع السوري من استقطاب كبير في هذا المجال.
من جهته أكد السيد فاروق جاكيش مدير الشركة المنظمة ديزيرت روز على أهمية المعرض في ظل هذه الظروف الحالية التي يمر بها وطننا الغالي سورية وبالأخص الوضع الاقتصادي كونه ينشط السوق الاقتصادي من جهة واطلاع الجمهور على كل ما هو جديد من أنواع ومواصفات في عالم الجمال من جهة ثانية حيث ان هذه المعارض تخلق الجو الأمثل لتبادل الخبرات والصفقات بآن واحد.
كما أنه يظهر صورة سورية التي بدأت تتعافى من الحرب وعودة الأمان مضيفا أنه لا بد لنا من مواصلة السعي مع كافة الفعاليات المتنوعة لإقامة مثل هذه التظاهرات الاقتصادية الهامة والتي تحفز الجميع تجاه ما هو أفضل ومفيد لإعمار بلدنا.
بدورها قالت سلام ياسين مسؤولة العلاقات العامة في الشركة: إن النسخة الأولى للمهرجان في محافظة طرطوس نهاية العام الماضي حصدت نجاحا دفع المنظمين إلى تكرار التجربة في اللاذقية لتعميم الفائدة على العاملين بهذا المجال، وتحقيق ترويج سياحي لموقع سوري مهم كمدينة اللاذقية، منوهة بأن النسخ القادمة ستغطي محافظات أخرى بحيث يكون المهرجان موجودا في كل مكان، ولاسيما أنه يسهم في تنشيط السوق المحلي واجتذاب مؤسسات عربية لتعريف الجمهور السوري بمنتجاتها والتعاون مع مختلف الجهات والفعاليات لإنجاح هذه التظاهرات الاقتصادية.
كما قام الحضور بجولة على أجنحة المعرض الذي عرض كل ما يتعلق بعالم الجمال والزينة من منتجات ومستحضرات محلية إضافة إلى أحدث الابتكارات المرتبطة بهذه الصناعة وكذلك المستحضرات اليدوية الصنع من مصادر طبيعية مثل الصابون والعسل كما وتم تخصيص أجنحة لعروض التدريب المقدمة من قبل الشركات المشاركة لرفد سوق العمل بالخبرات اللازمة ومواكبة كل جديد في صناعة الجمال، إضافة لمسابقات وعروض فردية لزوار المعرض مقدمة من قبل الشركات المشاركة.
علما ان المعرض يستمر بفعالياته لثلاثة أيام، بالتوازي مع مهرجان الجمال للتزيين والتجميل beauty show بالصالة المقابلة للمعرض لأهم مزيني الشعر ومراكز التجميل من المحافظات السورية ومن عدة دول عربية، كما سيتم في اليوم الثالث تكريم المشاركين وتوزيع شهادات التقدير إضافة لحفل فني في اختتام المعرض بمطعم مانويلا.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث