ثورة أون لاين:

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أن الوضع في إدلب غير مقبول فإرهابيو “جبهة النصرة” يتمركزون فيها ويشكلون خطرا على الأمن العالمي.

وقال نيبينزيا خلال جلسة لمجلس الأمن حول الوضع في محافظة إدلب: “الإرهابيون في إدلب يحتجزون المدنيين دروعا بشرية ويستهدفون السكان في المناطق المجاورة ويخرقون اتفاق مناطق خفض التوتر”.

وأوضح نيبينزيا أن أبناء محافظة إدلب يعانون الإرهاب ويريدون عودة سلطة الدولة السورية وطرد التنظيمات الإرهابية، مشيراً إلى أن واشنطن تحاول حماية الإرهابيين في إدلب الذين يقومون باستفزازات كيميائية.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث