ثورة أون لاين:

عثرت الجهات المختصة خلال تمشيطها القرى التابعة لمدينة الميادين بريف دير الزور الجنوبي الشرقي على أسلحة وذخائر وصواريخ وقذائف بعضها غربي الصنع وأدوية ومواد طبية من مخلفات إرهابيي تنظيم “داعش”.

وذكر مراسل سانا أن وحدات الهندسة في الجيش العربي السوري بالتعاون مع الجهات المختصة عثرت خلال عملياتها المتواصلة لتمشيط بلدة صبيخان من مخلفات الإرهابيين على مستودع أسلحة وذخائر يحتوي على بنادق حربية آلية وعدد كبير من قذائف الهاون بعضها غربي الصنع بعيارات مختلفة “60 و120 و160” مم اضافة الى قذائف دبابات وصواريخ محمولة على الكتف.

ولفت المراسل إلى العثور على ورشة لتصنيع القذائف الصاروخية في اطراف البلدة الواقعة على بعد نحو 70 كم من مدينة ديرالزور كان الإرهابيون يستخدمونها خلال الفترة الماضية في الاعتداء على الأهالي في التجمعات السكنية القريبة والنقاط العسكرية العاملة في المنطقة.

وبين المراسل أن الجهة المختصة العاملة في بلدة دبلان شرق مدينة دير الزور بنحو 60 كم عثرت على مستودع يضم ادوية ومستلزمات طبية أجنبية المنشأ كان يستخدمها إرهابيو “داعش” في المشافي الميدانية.

وأشار المراسل إلى أن الجهات المختصة وخبراء تفكيك الألغام والمتفجرات تواصل عملها في تمشيط جميع المناطق المحررة لتطهيرها من مخلفات الإرهابيين لضمان عودة آمنة للأهالي المهجرين إلى منازلهم والتي تزداد بشكل مضطرد يوميا حيث عاد إلى مدينة دير الزور وريفها المحرر من الإرهاب قرابة 500 ألف شخص منذ مطلع العام الجاري وحتى الآن.

وعثرت الجهات المختصة خلال أوقات سابقة من العام الجاري على كميات كبيرة من الاسلحة والذخائر داخل أوكار إرهابيي “داعش” في دير الزور معظمها إسرائيلي المنشأ ومن تصنيع دول حلف الناتو.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث