ثورة أون لاين:

شهدت عدد من قرى وبلدات محافظة القنيطرة المحررة من الإرهاب عودة المئات من سكانها بعد استكمال تطهيرها من مخلفات التنظيمات الإرهابية.

وأفاد مراسل سانا في القنيطرة بأن عشرات الأسر من بلدات وقرى جباثا الخشب وطرنجة وأوفانيا وعين البيضة بريف القنيطرة بدأت اليوم بالعودة إلى منازلها بعد تحريرها وتطهيرها من مخلفات الإرهابيين من ألغام وعبوات ناسفة من شوارعها والأرض الزراعية المحيطة بها.

ولفت المراسل إلى أن الطرقات المؤدية إلى البلدات المحررة من الإرهاب تشهد حركة نشطة للأهالي العائدين إلى منازلهم عبر سيارات وجرارات زراعية وبعضهم سيرا على الأقدام مصطحبين معهم أغراضهم وأمتعتهم التي استطاعوا إخراجها أثناء هربهم من اعتداءات الإرهابيين.

وتستكمل وحدات الجيش أعمال تمشيط المناطق التي طهرها الجيش من الإرهاب حفاظا على الأهالي حيث تتم إزالة المفخخات وتمشيط الأراضي التي يعتقد وجود عبوات ناسفة أو ألغام فيها زرعها الارهابيون لمنع الأهالي من الخروج لاتخاذهم دروعا بشرية وللتأثير على تقدم وحدات الجيش التي أزالت وجودهم من المنطقة.

وبعد انتشار الجيش العربي السوري في النقاط التي كان فيها قبل عام 2011 وتأمينه مدينة القنيطرة ومعظم القرى والبلدات التي كان الإرهابيون ينتشرون فيها دخلت وحدات من قوى الأمن الداخلي إليها بالتوازي مع بدء المحافظة بأعمال الصيانة للبنى التحتية وتقديم المساعدات الغذائية والصحية للمواطنين ريثما تعاود المؤسسات والجهات العامة أعمالها.

Share