ثورة اون لاين :

واصلت التنظيمات الإرهابية المنتشرة في الغوطة الشرقية اعتداءاتها اليوم عبر استهدافها بـالقذائف الأحياء السكنية في مناطق بدمشق وريفها ما أسفر عن إصابة شخص بجروح.

وأفاد مصدر في قيادة شرطة دمشق لـ سانا باستشهاد مدني واصابة اثنين آخرين جراء اعتداء التنظيمات الارهابية بالقذائف على باب شرقي والزبلطاني.

وفي وقت سابق ذكر مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق أن “التنظيمات الارهابية أطلقت ظهر اليوم 10 قذائف على محيط ضاحية الأسد السكنية ما أسفر عن وقوع أضرار مادية في المنازل والممتلكات”.

ولفت المصدر الى أن التنظيمات الارهابية “اعتدت أيضا بأربع قذائف على جرمانا سقطت على المنازل السكنية فيها ما أدى إلى إصابة مدني بجروح ووقوع اضرار مادية في المنازل والممتلكات”.

كما بين مصدر في قيادة شرطة دمشق لـ سانا أن “التنظيمات الارهابية المنتشرة في الغوطة الشرقية اطلقت قذيفة سقطت على منزل في حي عش الورور ما أسفر عن وقوع أضرار مادية”.

وكان استشهد أمس 4 مدنيين وأصيب 5 آخرون بجروح نتيجة اعتداء التنظيمات الارهابية المنتشرة بالغوطة الشرقية بعدد من القذائف على حي الكباس وساحة التحرير بدمشق وعلى مدينة جرمانا بريفها.

وتنتشر في عدد من قرى وبلدات الغوطة مجموعات ارهابية مرتبطة بتنظيم جبهة النصرة الارهابي تعتدي بالقذائف على المناطق السكنية المجاورة وأحياء مدينة دمشق والبنى التحتية والمشافي والمدارس ما يؤءدي إلى استشهاد وإصابة العشرات من المدنيين بينهم أطفال ونساء.

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث