ثورة أون لاين:

تمكنت وحدات الجيش العربي السوري من تأمين خروج عدد من العائلات المحتجزة لدى التنظيمات الارهابية في الغوطة الشرقية عبر الممر الآمن في مخيم الوافدين تمهيدا لنقلهم الى مراكز الاقامة المؤءقتة بريف دمشق.

وذكرت مراسلة سانا إلى مخيم الوافدين ان عشرات المدنيين معظمهم من النساء والأطفال وكبار السن بينهم مرضى وصلوا صباح اليوم عبر الممر الآمن إلى مخيم الوافدين بعد تأمينهم من قبل وحدات الجيش العربي السوري.

وبينت المراسلة أنه سيتم نقل العائلات عبر سيارات النقل العامة وسيارات الإسعاف إلى مراكز الاقامة المؤقتة لاستقبالهم بعد تزويدها وتجهيزها من قبل الحكومة بمستلزمات الاقامة والرعاية الصحية.

وعبر عدد من الأهالي في تصريحات للمراسلة عن فرحتهم بخروجهم من جحيم التنظيمات الارهابية التي كانت تحتجزهم في الغوطة الشرقية حيث عانوا الذل والجوع والاعتداءات اليومية من قبل الإرهابيين.

ودعا الأهالي الخارجون من الغوطة الشرقية اليوم من تبقى من الأهالي الذين تتخذهم التنظيمات الارهابية دروعا بشرية إلى الانتفاض في وجه الإرهابيين والوصول إلى اقرب نقطة للجيش العربي السوري او للمرات الإنسانية حتى يؤمنوا على حياتهم وأطفالهم.

وتمكنت وحدات الجيش أمس من تأمين خروج عدد من العائلات المحتجزة لدى التنظيمات الارهابية على محور مديرا في الغوطة الشرقية حيث تم نقلهم إلى مراكز الاقامة المؤقتة بريف دمشق.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث