ثورة أون لاين:

أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي يوري بوريسوف أن موسكو اتفقت مع بعض مستوردي الأسلحة والمعدات العسكرية الروسية على تسديد قيمتها بالعملات الوطنية وغيرها بمعزل عن الدولار.

ونقل موقع روسيا اليوم عن بوريسوف قوله اليوم: “تم فعلا تحويل بعض العقود إلى العملات الوطنية ولكنه لا يمكن الآن تحديد موعد معين للانتقال التام إلى التعامل بالعملات الوطنية”.

ولفت بوريسوف إلى أن كل هذه الإجراءات تتخذ نتيجة للعقوبات التي فرضتها واشنطن والاتحاد الأوروبي على روسيا.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت فى نيسان الماضى فرض عقوبات جديدة على روسيا شملت 17 مسؤولا و7 من رجال الاعمال و14 شركة.

وشهدت العلاقات الروسية الامريكية تدهورا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة على خلفية سعى الامريكيين للهيمنة على العالم وخرق القانون الدولي والاتفاقيات الدولية والتدخل في الشؤون الداخلية للدول بهدف تغيير الأنظمة التي لا تتوافق سياساتها مع السياسات الأمريكية ورفض روسيا لذلك

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث