ثورة اون لاين :
كشف مدير عام مصرف التسليف الشعبي محمد حمرة عن تعديل الفوائد التي يمنحها المصرف، وذلك تنفيذاً للقرار 91 لعام 2018 الصادر عن مجلس النقد والتسليف لجهة تعديل معدلات الفوائد على الودائع والحسابات الجارية الدائنة وحسابات شهادات الاستثمار وودائع التوفير بالليرة السورية، صفر بدلاً من 1% للحسابات الجارية، كما كان معمول معمولاً بها، بينما بقي معدل الفائدة للودائع لأجل لمدة شهر 7% كما كان معمولاً بها، بينما أصبح للوديعة لمدة 3 أشهر 7.25% بدلاً من 7%، وللوديعة لمدة 6 أشهر 7.5% بدلاً من 8%، وللوديعة لمدة 9 أشهر أصبح معدل الفائدة 7.75% بدلاً من 9%، للوديعة لمدة سنة 8% بدلاً من 10%، للوديعة لمدة 18 شهر 8.25% بدلاً من 10.5%، وللودائع لمدة سنتين أصبحت 8.5% بدلاً من 11%.
وفي حسابات التوفير، أصبح معدل الفائدة حتى 5 ملايين ليرة 7.5%، بينما تنعدم الفائدة لتصبح صفرية لكل ما يزيد عن 5 ملايين ليرة، بينما كان معدل الفائدة في حسابات التوفير 9% لكل حساب سقفه مليون ليرة.
وحافظت شهادات الاستثمار على معدلات الفوائد نفسها المعمول بها لدى المصرف والمحددة بـ10% للحفاظ على هذه الشهادات.
وكان البنك المركزي في خطوة اعتبرها لتشجيع السوريين على إيداع أموالهم في المصارف العامة، حدد المصرف فوائد الودائع المصرفية باعتماد سعر فائدة مرجعي يعتبر الحد الأدنى لمعدلات الفائدة التي تدفعها المصارف العاملة على الودائع بالليرة السورية وفق الآتي 7% للودائع لأجل شهر، و10% على شهادات الاستثمار، وتُمنح ودائع التوفير معدل الفائدة الممنوح من قبل المصرف على الودائع لأجل الموظفة لمدة ستة أشهر، وودائع توفير الأطفال معدل الفائدة الممنوح من قبل المصرف على الودائع لأجل الموظفة لمدة تسعة أشهر، في حين تم رفع سقف حسابات ودائع التوفير المستفيدة من الفائدة لتصل إلى خمسة ملايين ليرة سورية بدلاً من مليون.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث