ثورة أون لاين:

أشار مدير عام مؤسسة الصناعات الكيميائية الدكتور أسامة أبو فخر في حديث خاص للثورة عن حجم الاعتمادات المرصدة في الخطة الاستثمارية للعام الجاري والبالغة 2،8 مليار ليرة « موارد محلية - تمويل ذاتي ـ قرض»

‏تم توزيعها على مشاريع الاستبدال و التجديد بقيمة 2،1 مليار ليرة وللمشاريع المباشر بها، ومليون ليرة لمشروع زجاج الفلوت ومثلها لمشروع الشراب الجاف، إلى جانب المشاريع الجديدة ومنها مشروع السيرومات الذي تم تخصيصه بـ 500 مليون ليرة و80 مليون ليرة لمشروع الأدوية البشرية و100 مليون ليرة لمشروع معمل لصهر البازلت ومثلها لإنتاج قضبان البازلت.‏

وأوضح أن حجم الاعتمادات الموافق عليها في مشروع الخطة الاستثمارية لعام 2019 بلغت 4،1 مليارات ليرة تم توزيعها على مشاريع الاستبدال والتجديد التي خصصت بمبلغ 2،7 مليار ليرة ومشاريع مباشر بها كمشروع زجاج الفلوت 100 مليون ليرة، في حين خصصت المشاريع الجديدة كمشروع السيرومات الجديد باعتماد مليار و20 مليون ليرة لمشروع الأدوية البشرية و 200 مليون ليرة لمشروع صهر البازلت .‏

وكشف عن وجود شركات مطروحة للتشاركية كشركة الإطارات نظرا لحاجتها لتكنولوجيا حديثة وشركة زجاج حلب كفرصة استثمارية لإقامة معمل لإنتاج القوارير الدوائية كون الشركة مدمرة بشكل شبه كلي بسبب الحرب، إلى جانب طرح شركة الأسمدة بسبب الحاجة لعمليات تجديد واستبدال آلات بحجم كبير في الشركة مشيراً إلى وجود بعض الدراسات والعروض للتشاركية وللاستثمار وهي قيد التحقق مع التأكيد على حفظ حقوق العمالة كاملة في حال اتخاذ قرارات تشاركية مع أي طرف كان بهذه الشركات، أما مشروع إنتاج الزجاج المجوف والدوائي فقد تم إعداد دراسة أولية وهي حالياً قيد إنجاز دراسة جدوى اقتصادية والمشروع مطروح للتشاركية كفرصة استثمارية ضمن هيئة الاستثمار.‏

أما بالنسبة للمشاريع المباشر بها في المؤسسة فاشار إلى وجود مشروع إنتاج الزجاج المسطح الذي سبق وأن تم سحب الأعمال من الشركة المنفذة « لاسكو « والإعلان لاستكمال التنفيذ على حساب الشركة الناكلة، وحالياً يجري التحضير لتوقيع مذكرة تفاهم مع الشركة المنفذة لتقديم الضمانات اللازمة للعودة عن سحب الأعمال واستكمالها لتنفيذ العقد بحسب مضمونه ووفق الأنظمة القانونية.‏

وقال ابو فخر بالنسبة للمشاريع الجديدة في المؤسسة ومنها مشروع إنتاج السيرومات فهو قيد الإعلان عنه «مفتاح باليد».‏

وبخصوص مشروع الأدوية في المنطقة الصناعية في أم الزيتون في السويداء فقد تم تخصيص الأرض اللازمة و دفع 70 مليونا من قيمة الأرض بموجب أقساط وإعداد الإضبارة التنفيذية و الكشوف التقديرية للمشروع كاملة، أما مشروع صهر البازلت فتتم دراسة جدواه الاقتصادية من قبل هيئة التخطيط والتعاون الدولي بكلفة تقديرية إجمالية تصل إلى 7 مليارات ليرة، مبيناً أن الهدف من المشروع الاستفادة من الصخر البازلتي المتوفر في البلاد بمواصفات عالية وتصنيع عدة استخدامات منه في مجال بدائل الحديد والاستخدامات الصناعية المتنوعة، منوهاً إلى اختيار الموقع المناسب في محافظة السويداء وتحديداً في منطقة تل الحرف وحالياً يجري التواصل مع بعض الشركات المتخصصة لبحث سبل تشاركية.‏

Share