ثورة أون لاين:

كشف مصدر خاص في مديرية مالية دمشق عن دخول 300 مطعم ضمن الاتفاق الذي وقع ما بين وزارتي المالية والسياحة بناءً على المرسوم رقم 19 الذي منح وزير المالية

بالتنسيق مع وزير السياحة واتحاد غرف السياحة صلاحية تحديد رقم عمل توافقي مع بعض أو جميع مكلفي منشآت الإطعام السياحية من نجمتين وما فوق.‏

وتوقع المصدر في حديثه لـ»الثورة» عن ضم المزيد من المطاعم للاتفاق المذكور علماً أن هناك 120 مطعماً مازالوا خارج الاتفاق لتوقف البعض عن العمل وعدم تشجع البعض الآخر للدخول ضمن الآلية الجديدة.‏

وأشار المصدر إلى أن التحصيلات الضريبية فاقت هي الأخرى الـ 100% مع زيادة عدد المنشآت التي وقعت على هذا الاتفاق بعد ما كانت مع بداية الاتفاق 190 مطعماً.‏

وفي سياق متصل يرى بعض أصحاب المطاعم والمنشآت أن المعايير التي تضمنها الاتفاق غير موضوعية والتي حددت لتقدير رقم العمل الشهري لهذه المنشآت عدد الكراسي الموضوعة في المطعم على الواقع وليس وفق الترخيص ونسبة إشغال كراسي المطعم وعدد مرات الإشغال اليومي للكرسي الواحد في المطعم وسعر الوجبة للشخص الواحد بحسب التصنيف، وهذا ما تسبب بفوات منفعة بالنسبة للموقعين وزيادة أرباح بالنسبة للرافضين.‏

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث