ثورة أون لاين:
كشف مدير عام مؤسسة المعارض والمؤتمرات الدولية فارس كرتللي في حديث خاص للثورة أن حفل افتتاح الدورة الستين لمعرض دمشق الدولي على أرض مدينة المعارض سيكون مميزاً

ولافتاً بكل ما للكلمة من معنى بالشكل الذي يليق بسمعة ومكانة معرض دمشق الدولي على خارطة أهم المعارض في المنطقة والعالم.‏

وأكد كرتللي مشاركة أربعة فرق فنية في حفل الافتتاح اثنتان منها وطنيتان سوريتان «فرقة الموسيقى العربية وفرقة آرام للمسرح الراقص»، والثالثة بيلاروسية والرابعة أبخازية إضافة إلى مشاركة فرقة موسيقى الجيش العربي السوري، وذلك ضمن الفقرة الخاصة بالبرنامج الفني.‏

واشار إلى أهمية معرض دمشق الدولي كتظاهرة اقتصادية متجذرة تاريخياً واجتماعياً وثقافياً والتي لطالما كانت محط الأنظار عربياً ودولياً، فغدت بمثابة نافذة للعالم يطل من خلالها على سورية، مبيناً أن الدورة الستين من المعرض هي رسالة للعالم أجمع بأن سورية قوية ومتجددة ومنتصرة، وبأن الاقتصاد السوري قادر ومتين وان عجلة إنتاجه مازالت تدور رغم كل الصعوبات التي واجهته والعقوبات التي طالته والتدمير الممنهج الذي لحق به، فمعرض دمشق فرصة للتعريف بالمنتج السوري ذي الجودة العالية والقادر على دخول الأسواق العالمية بأسعار المنافسة، وملتقى اقتصادي حقيقي خلاق للفرص والشراكات الاستثمارية وخاصةً في ظل الظروف الراهنة لسورية التي تمتاز بوجود مناخ استثماري وتشاركي حقيقي واعد وذي ربحية عالية.‏

عامر ياغي

Share