ثورة أون لاين:

يزداد الإقبال قبل فترة الأعياد على الأسواق بغرض شراء مختلف المستلزمات المتعلقة بالعيد وغالبا ما ينتج عن هذا الاقبال حركة في الاسواق إلا أنها بدت خجولة الى حد ما ربما لحلول العيد في النصف الثاني من الشهر مما عكس شيئا من التقشف في مشتريات المواطن واقتصرت كالعادة على الاساسيات نظرا لضعف قدرته الشرائية .
مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق المهندس عدي الشبلي أكد للثورة أن المديرية منذ بداية الشهر الحالي ومع اقتراب الأعياد عملت على تكثيف دورياتها في الاسواق بهدف الحفاظ على استقرار الاسعار خلال هذه الفترة وعدم استغلالها من قبل بعض ضعاف النفوس من التجار والباعة لضمان توافر المواد والسلع بالجودة والسعر المناسبين إضافة للتوجيه بمتابعة ومنع تواجد المفرقعات بالسوق والتزام وسائط النقل بالتسعيرة المحددة وخاصة بين المحافظات واتخاذ الاجراءات القانونية الرادعة بحق المخالفين مشيرا إلى أنه تم خلال تلك الفترة تنظيم 538ضبطا منها 154ضبط عينة .‏

وبين شبلي أن في تفاصيل خطة عمل المديرية خلال شهر آب تم التأكيد على ضرورة إحكام وتشديد الرقابة التموينية على الأسواق ولاسيما مستلزمات المواد والسلع ومراقبة جودتها ومطابقتها للمواصفات القياسية وصلاحياتها للاستهلاك البشري وتداول الفواتير بين حلقات الوساطة التجارية وضبط أسعار المواد والتركيز على ما يتعلق بأغذية وألعاب الأطفال وبعض الأغذية المكشوفة وتكثيف الجولات الميدانية على الأسواق وتكليف الدوريات الرقابية بالعمل على مدار الساعة ضمن جدول المناوبات طيلة أيام العيد ينفذ خلال أيام عطلة عيد الأضحى المبارك.‏

وأوضح أنه من ضمن الاجراءات الضرورية تم التوجيه بتشديد الرقابة على وسائط نقل الركاب بكافة أنواعها ولاسيما بين المحافظات خلال فترة العيد وعدم تقاضي أي زيادة على التسعيرة ( كـ عيدية ) وضبط أي مخالفة تموينية تخص هذه المواضيع او غيرها سواء اكانت لمواد الغذائية او غير الغذائية التي تستهلك خلال فترة العيد و مراقبة عمل المخابز والتأكد من نوعية وجودة الخبز المنتج والتقيد بالسعر والوزن المحددين والتدقيق في مخصصات الافران من الدقيق التمويني.‏

شبلي نوه بأن دوريات حماية المستهلك كثفت من سحب العينات من المواد المشتبه والمشكوك بها وتحليليها والتأكد من سلامتها وصلاحيتها ومطابقتها للمواصفات القياسية المطلوبة وصلاحيتها للاستهلاك البشري وعدم التهاون في ضبط أي مخالفة تموينية واتخاذ الاجراءات القانونية الرادعة بحق المخالفين إضافة للاستمرار بمتابعة المواد مجهولة المصدر المنتشرة بالأسواق وضبطها واتخاذ الاجراءات اللازمة بحق المخالفين وحجز المواد المضبوطة اصولاً.‏

رولا عيسى

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث