ثورة اون لاين:
كشف مدير عام شركة التوكيلات الملاحية محمد محفوض عن تحقيق إيرادات بلغت منذ بداية العام حتى تاريخه نصف مليار ليرة وذلك كرسوم محصلة من السفن والناقلات التي أمت المرافئ والمصبات السورية بوكالة شركة التوكيلات الملاحية، مشيرا إلى أن عدد السفن العربية والأجنبية التي أمت المرافئ ولديها وكالة في الشركة تفدر بـ70 سفينة منذ بداية العام، ما يعكس حركة السفن والجهود التي تقوم بها وزارة النقل خاصة مع إصدار جملة من القرارات تسرع العمل وتخفف من الروتين وتحد من إجراءات مكوث السفن في الموانئ وطول فترة التحميل والتفريغ واختصار الورقيات ومتابعة سير حركة مرور السفن وخط مجراها وعملها.
ورغم الصعوبات التي واجهتها الشركة والمتمثلة بالسماح للوكالات الخاصة بالعمل إلى جانب شركة التوكيلات الملاحية اعتباراً من العام 2003 ما أدى إلى تراجع إيراداتها بشكل ملحوظ في السابق. إلا أن الشركة استطاعت تحقيق إيرادات تتجاوز المليار سنوياً على الرغم من الظروف الصعبة والحصار الاقتصادي الجائر، مضيفا أن 90 بالمئة من نفقات الشركة رواتب وأجور، كما أن نصف الإيرادات المحققة سنويا يعود لخزينة الدولة، منوها بأن 51 بالمئة وما فوق من نسبة البضائع الواردة على البواخر هي بوكالة شركة التوكيلات.
كما أشار مدير عام شركة التوكيلات الملاحية إلى صدور قرار ناظم لآلية العمل للوكالات الخاصة والعامة.
وتجد الإشارة إلى أن شركة التوكيلات الملاحية هي إحدى شركات القطاع العام الخدمية وتتبع لوزارة النقل وهي كوكالة ملاحية بحرية تعنى بتقديم كل الخدمات اللازمة للطواقم البحرية على متن تلك السفن أو الناقلات الواردة بوكالتها.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث