آخر تحديث


General update: 25-07-2017 20:02

مراسيم وتشريعات

الافتتاحية

Editorial

السابق التالي

بلا قيود

السابق التالي

باب مرصود

 

ثورة اون لاين:

اطلعت اللجنة الوزارية المكلفة تتبع المشاريع بحماة برئاسة وزير الموارد المائية المهندس نبيل الحسن اليوم على الواقع الراهن للقرية النموذجية في ناحية شطحة وسبل استثمارها بالشكل الذي يلبي الاحتياجات الخدمية والتنموية لسكانها.

ووعد الوزير الحسن خلال الجولة بتأمين اعتمادات مالية لمشروع استبدال جزء من شبكة الصرف الصحي في القرية النموذجية بشطحة عقب الانتهاء من دراستها الفنية.

وقدم محافظ حماة الدكتور محمد الحزوري عرضا عن موضوع القرى النموذجية العالق منذ أكثر من 30 عاما والرؤى والتصورات الحالية لها في ضوء ما تمت مناقشته مع المدير العام للمؤسسة العامة للاسكان خلال زيارته حماة الشهر الماضي مؤكدا أهمية استثمار الأهالي لها بطرق قانونية تصون الأراضي الزراعية وتؤمن سكنا صحيا واجتماعيا لأبناء المنطقة.

وأوضح المحافظ أن القرية النموذجية في شطحة مغطاة بالكامل بخدمات الصرف الصحي مع وجود أجزاء من شبكتها بحاجة إلى استبدال وتجديد مبينا ان المؤسسة العامة لمياه الشرب استثمرت الخزان القائم حاليا وشبكة المياه القديمة في تامين وضخ المياه لنحو 150 منزلا في القرية.

ثم توجهت اللجنة الوزارية لقرية طاحونة الحلاوة التي تشهد تنفيذ أعمال صرف صحي بطول 610 أمتار وكلفة 20 مليون ليرة والتي في حال انجازها ستكون القرية مغطاة بشبكة صرف صحي بنسبة 97 بالمئة باستثناء بعض الوصلات الصغيرة التي أوعز رئيس اللجنة الوزارية الوزير الحسن بدراستها وتنفيذها فور الانتهاء من مشروع الصرف الصحي الراهن.

بعدها اطلعت اللجنة على الموقعين المقترحين لإنشاء محطتي معالجة صرف صحي منفردتين في كل من بلدة عين الكروم وقرية نهر البارد البالغة كلفة الواحدة منهما 147 مليون ليرة والتي من المقرر أن تبدأ الجهة المنفذة للمشروعين وهي الشركة العامة للمشاريع المائية العمل بهما خلال مدة أقصاها شهر على أن يتم انجاز المحطتين قبل نهاية العام الجاري.

كما عاينت اللجنة الوزارية الموقع المقترح لإنشاء معمل معكرونة تعود ملكيته لأملاك الدولة بمساحة 20 دونما في عين الكروم وكذلك على الأرض البالغة مساحتها 50 دونما بنفس البلدة والتي تم تخصيصها لوزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك تمهيدا لتأسيس مجمع تنموي فيها يضم مخبزا ومحطة وقود وصيدلية زراعية وبيطرية وصالات استهلاكية وغيرها من المنشآت الحيوية والخدمية.

بعد ذلك اطلعت اللجنة على موقع مشروع محطة ضخ نهر البارد التي جرت إعادة تأهيلها بالكامل مؤخرا بكلفة 300 مليون ليرة وشملت أعمال التأهيل استبدال وصيانة المضخات ولوحات التحكم وعدد من التجهيزات حيث أوعز وزير الموارد المائية لرؤساء وحدات ومشاريع المياه في المنطقة بقمع التعديات والتجاوزات التي تطال خطوط المياه بالمنطقة مشددا على عدالة توزيع المياه والمتابعة الشخصية من قبل العاملين على عملية فتح وإغلاق الصمامات بشكل منتظم بالتعاون مع رؤساء الوحدات الإدارية والفرق الحزبية والمجتمع الأهلي.

واستمعت اللجنة من المعنيين في وحدة مياه السقيلبية إلى شرح عن مشروع محطة ضخ مياه نهر البارد التي أضحت طاقتها عقب عملية إعادة تأهيلها نحو 15 ألف متر مكعب يوميا وهي قادرة على تغطية نحو 6 آلاف مشترك مشيرين إلى أن التعديات والسرقات التي تطال خطوط المياه على أجزاء من امتدادها تسبب شحا في المياه خلال أشهر حزيران وتموز وآب.

كما اطلعت اللجنة الوزارية على الموقع المقترح لإنشاء معمل أجبان وألبان في ناحية شطحة العائد للهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب.

وأشار معاون وزير الصناعة نزار صلوح في تصريح لمراسل سانا إلى أنه تمت دراسة الجدوى الاقتصادية لمشروع المعمل وهي حاليا قيد التصديق من هيئة تخطيط الدولة حيث تجري معالجة بعض التداخلات بين وزارتي الصناعة والزراعة والاصلاح الزراعي تمهيدا لإطلاق العمل في المشروع خلال الفترة المقبلة ما يسهم باستيعاب جانب كبير من إنتاج المنطقة من الحليب وتصنيعه ويحقق ريعية إنتاجية للمربين من جهة وتنمية المنطقة بشكل عام من جهة ثانية.

شارك في الجولة معاونو وزراء الصناعة والزراعة والإصلاح الزراعي والتعليم العالي ومحافظ حماة وعدد من مديري المؤسسات والشركات العامة بحماة.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

ورد الآن

 

الجهات الأمنية المختصة تضبط كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة كانت متجهة من البادية إلى إرهابيي “جبهة النصرة” في القلمون الغربي

مصادر ميدانية : الجيش يستهدف إرهابيي داعش في محيط منطقة المقابر والمعامل جنوب مدينة دير الزور

مدفعية المقاومة تستهدف بشكل متقطع ما تبقى من مواقع للنصرة في جرود عرسال

الطيران الحربي الروسي يدمر راجمة صواريخ للإرهابيين في منطقة قسطل غازي بريف حماة الشرقي

 بعد استبدال البوابات بالكاميرات..حكومة الاحتلال تقرر ازالة كاميرات المراقبة على ابواب المسجد الاقصى

هذا علمي

خطاب القسم

كلمة الثورة أون لاين

السابق التالي

فوق الطاولة

السابق التالي

مواقع صديقة

 

facebook-twitter